السبت، 23 مايو، 2009

من يحكم مصر بعد الرئيس مبارك؟


خبر صحفي عاجل
23 مايو 2009


من يريده المصريون أن يحكم مصر بعد مبارك؟
نتائج المسح الأول من الاستفتاء



أعلنت الناشطة الحقوقية داليا زيادة، اليوم نتائج المسح الأول للإستفتاء الشعبي الذي كانت قد أجرته في الأسابيع القليلة الماضية عبر الوسائل الإليكترونية والاتصال المباشر مع الجماهير حول من يريده الشعب المصري لحكم البلاد عقب الرئيس الحالي محمد حسني مبارك، وقد حدد المسح الأول بشكل مبدئي ستة مرشحين يمثلون التيارات السياسية المختلفة في الشارع المصري، وهم حسب الترتيب الأبجدي: د. أيمن نور - محامي ليبرالي وزعيم حزب الغد، أ/جمال مبارك – رئيس لجنة السياسات في الحزب الوطني، د. جورج إسحق – تربوي منسق حركة كفاية سابقاً، حمدين صباحي - صحفي ناصري ورئيس حزب الكرامة، د. عصام العريان - مسئول المكتب السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، والمستشار هشام البسطويسي - نائب رئيس محكمة النقض.


وقد أظهرت النتائج الأولية، حصول المستشار هشام البسطويسي على أعلى الأصوات بنسبة 25% تلاه الدكتور أيمن نور والأستاذ جمال مبارك بنفس النسبة لكل منهما وهي 21%، تلاهما الكاتب الناصري حمدين صباحي بنسبة 17%، بينما جاء ترتيب الدكتور عصام العريان الخامس بنسبة 13%، وكان الدكتور القبطي جورج إسحاق، المنسق السابق لحركة كفاية هو الأقل حظاً حيث حصل على 3% فقط من إجمالي الأصوات التي شاركت في الاستفتاء.


تعد العينة التي خضعت للمسح الأولي ممثل جيد للشعب المصري، حيث كانت نسبة المشاركين في الاستفتاء من الشباب تحت سن الثلاثين هي 67% وهو ما يعادل تقريبا نسبة الشباب في مصر، كما كان 93% منهم مسلمين إلى 3% فقط مسيحيين، و4% لا دينين.


جدير بالذكر أن أغلب الذين اختاروا المستشار هشام البسطويسي ليكون على رأس قائمة المرشحين، عللوا اختيارهم بأنه رجل حيادي ولا ينتمي لتيار سياسي معين! وقد لا يبدو ذلك مستغربا إذا ما وجدنا أن 64% ممن خضعوا للأستفتاء ذكروا أنهم مهتمين بالسياسة لكن من بعيد.. و53% منهم وصفوا أنفسهم بأنهم يفضلون البقاء دون الإنتماء لتيار سياسي أو حزب معارض بعينه، بينما تشتت بقيتهم بين التيارات السياسة السائدة، وهذا يعكس بوضوح فقدان تلك التيارات والاحزاب المصداقية لدى رجل الشارع العادي.


كما فضلت بعض الأصوات عدم الاختيار من قائمة المرشحين المذكورة، وأضافوا أسماء أخرى يرونها مناسبة أكثر لشغل منصب رئيس الجمهورية عقب الرئيس الحالي، كان منهم على سبيل المثال لا الحصر د. أحمد زويل، السيد عمرو موسى، د. محمد البرادعي، واللواء عمر سليمان. وسوف يراعي المسح الثاني للاستفاء إدراج هذه الاسماء ضمن قائمة المرشحين.


للمشاركة في المسح الثاني برجاء زيارة هذا الرابط:
https://spreadsheets.google.com/viewform?formkey=cjVjYzN2TC1GQnBCNVZoaGxJbzN3NlE6MA..

لمزيد من المعلومات، برجاء المتابعة على موقعنا:
http://daliaziada.blogspot.com




مواضيع من نفس التصنيف



هناك تعليق واحد:

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مدونتك جميلة جدا جدا وموضوعك اجمل معاك محمد فاروق من مصر ارحب بك

    ردحذف

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني