الخميس، 18 سبتمبر، 2008


طالب رئيس الدورة الـ63 للجمعية العامة لهيئة الأمم المتحدة المنظمة العالمية بالعمل على تطبيق قرار تقسيم فلسطين -181- الصادر عن الأمم المتحدة في العام 1947، http://en.wikisource.org/wiki/United_Nations_General_Assembly_Resolution_181 , والعمل بدون تأخير على تنفيذ الالتزام القديم للأمم المتحدة بإقامة دولة فلسطينية مستقلة
وفي كلمته التي ألقاها بعد انتخابه لمنصب رئيس الجمعة العامة، التي ستفتتح الثلاثاء المقبل، قال ميغيل ديسكوتو بروكمان إن "الفشل الأكبر للأمم المتحدة هو عدم إقامة دولة فلسطينية
و ميغيل ديسكوتو (75 عاما)، يعتبر من قياديي الجبهة الساندينية للتحرير الوطني في نيكاراغوا، وأشغل منصب وزير الخارجية في سنوات الثمانينيات. وقال: "في هذه اللحظة بالضبط، يتواصل قتل البشر كنتيجة لعدم قدرة الأمم المتحدة على تطبيق قرار التقسيم قبل 61 عاما".وأضاف أنه "نتيجة لعدم تطبيق القرار فإن الفلسطينيين يعيشون في أسوأ الأوضاع في تاريخهم المأساوي
وقال رئيس الجمعية العامة "من المحزن والحقيقة التي لا يمكن إنكارها، أن بعض أعضاء مجلس الأمن الذين يبدو أنهم يدمنون الحرب، يعجز المجلس عن ردعهم عما يرتكبون من انتهاكات جسيمة وتهديدات للأمن والسلم الدوليين. و أن بعض هؤلاء الأعضاء اختلطت عليهم الأمور بسبب تمتعهم بحق الفيتو وظنوا أن بإمكانهم استخدامه متى شاءوا وبدون أية عواقب

مواضيع من نفس التصنيف



هناك تعليق واحد:

  1. مش هايتطبق علشان الفيتو ..
    وللأسف أمريكا بالفيتو بتاعها عماله تستخدمه على طول و المفروض اساسا انه يكون في ضوابط للكلام ده :(

    ردحذف

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني