الجمعة، 5 يونيو، 2009

ما لا تعرفه عن زيارة اوباما

http://ahmedes2005.blogsome.com/

كانت السيدة هيلارى كلينتون تتصور ان دخول المسجد يتطلب ارتداء حجاب ابيض اللون وعندما تلقت غطاء رأس ملون فاندهشت وسألت مرافقتها المصرية هل يجوز ارتاء حجاب الوان داخل المسجد فضحكت المرافقة وقالت انه

يجوز للسيدة كلينتون بوصفها ضيفة وزائرة ان تدخل المسجد بدون غطاء رأس فزادت دهشة كلينتون وقالت كنت اظن ان دخول المسجد مرتبط بحجاب ابيض للنساء وطاقية بيضاء للرجال لننى اكتشف جديدا اليوم
وفى مسجد السلطان حسن ايضا سأل الرئيس باراك اوباما عن النقوش والكلام المكتوب اعلى جدران المسجد وعرف انها ايات قرأنية تتحدث عن اهمية الصلاة وضرورة الحفاظ على اداء الصلاة فى اوقاتها
استغرق اوباما اكثر من خمس دقائق فى النظر الى ثريات المسجد والى المحراب ورغم تنبيه الوفد المرافق له الى ان الوقت المخصص لزيارة المسجد انتهى الا انه استمر فى ابداء اعجابه بالمنبر والمحراب والعمارة الاسلامية فتجاوز الوقت المخصص بسبع دقائق
عندما دخل اوباما الى قاعة جماعة القاهرة كان المدعون مشغلون بالتصفيق للسيدة كلينتون التى دخلت من باب المدعويين ولم ي الحضور الرئيس اوباما وهو يدخل من باب المسرح فحدث ارتباك استمر عدة ثوان الى ان تنبه الحاضرون لوجود الرئيس فارتفعت حرارة التصفيق
اثناء حديث اوباما عن الارهاب والكراهية وذكر اسم تنظيم القاعدة تعمدت ذبابة مضايقته فاضطر الى هشها بيده بصورة ملحوظة
القى الرئيس الامريكى كلمته الطويلة دون الاستعانة باوراق ومن المدهش ان الفريق المعاون وزع نص الكلمة على الصحفيين فكانت متطابقة مع الكلام فهل الرئيس يحفظ الخطاب تماما
رفض اوباما فكرة الجلوس على مقعد وفضل القاء خطابه واقفا مؤكدا على انه يشعر بحيوية وهو واقف
قناة العربية المملوكة لزوجة مللك الحجاز الراحل فهد عبد العزيز واشقائها والتى تديرها المخابرات الامريكية كانت
تبث الخطاب مثل غيرها من مئات القنوات لكنها المحطة الوحيدة التى كانت تضع تعليقات لم يقلها الرئيس اوباما على الشاشة فبينما كان الرئيس يتحدث عن احترام امريكا للعالم الاسلامى ودعوته للشراكة مع المسلمين كانت العربية تضع عنوان على لسان الرئيس يقول لن نسمح لايران بامتلاك سلاح نووى..المثير ان قناة الحرة التى تديها وزارة الخارجية الامريكية كانت اكثر اعتدالا والتزاما من قناة المخابرات
الرئيس اوباما جلس مع الرئيس مبارك ثمانى دقائق فقط فى قصر القبة
بعض المدعوين فشلوا فى دخول القاعة ..الدعوة كانت موجهة اليهم من رئيس جامعة القاهرة وشيخ الازهر
احد الاشخاص ( منتحل صفة رئيس حزب ) عندما فشل فى الدخول عاد واصدر بيان زعم فيه انه رفض حضور الخطاب بسبب سياسات امريكا المنحازة الى اسرائيل فى المنطقة
محطات تلفزيون امريكية ركزت على ايمن نور ونواب الاخوان المسلمين الذى حضروا استجابة لدعوة السفارة الامريكية

السفيرة مارجريت اسكوبى سفيرة الولايات المتحدة فى القاهرة همست اكثر من مرة فى اذن هيلارى كلينتون وكانت تشير الى عدد من الفتيات المدعوات بمعرفة المجلس القومى للمرأة
رفعت السعيد رئيس حزب التجمع التزم الصمت ولم يصفق سوى ثلاث مرات فقط بينما صفق الحاضرون اكثر من 80 مرة
فاروق حسنى وزير الثقافة حاول محادثة هيلارى كلينتون عقب انتهاء الخطاب لكنه فشل فى الوصول اليها
واقرأ ايضا تفاصيل زيارة الرئيس الامريكى الى اهرامات الجيزة
الأهرامات تسنقبل الرئيس اوباما

مواضيع من نفس التصنيف



0 comments:

إرسال تعليق

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني