الخميس، 14 أغسطس، 2008

شريط الأنباء








شريط الانباء
******
اللامعقول هو الذى نقرأة ونشاهدة ... فمعظم شرائط الانباء والاخبار والجديد منها الفضائيات
تصل الى سمعنا او الى بصرنا تؤكد لنا اننا بعدنا كثيرا او معظمنا عن اساسيات مبادىء الحياة
فلما القتل ؟
وقد نهى الله عنة ( سبحانة)
وعلى ماذا البغض المستطر ؟
وقد امرنا الله فى كل الاديان ان نحب الجميع من البشر , وان قتل نفس بشرية واحدة فقط عند الله
كأنة قتل الناس جميعا ... تدبر الامر ... ولا تتسرع فى القرأة , لأننا نريد جميعا ان نعود
الى حلو الحياة والبعد عن مرها حتى نعمر الارض بسنابل الخير والبركة .
انتبة .. هذة مبادىء تنادى بها جميع الاديان السماوية , وغير السماوية .
لقد وجدنا فى الارض لعمل الخير والبعد عن شرور الحياة .
يجب ان يجاهد كل منا بجهاد النفس بأن تبتعد نفسة عن المعاصى حتى ترزق كما يرزق الله الطير
اراك تنظر الى فى دهشة !! ولكن الذكرى تفيد الجميع وهى مراجعة سريعة لمبادىء الحياة قبل
الامتحان الكبير ... وارجو لى ولكم النجاح !!
فأجيبوا
هل الذى يقتل هو العاقل ؟
هل الذى يكرة اخية الانسان هوى السوى؟
من منا الضال عن الطريق ؟
من منا الذى جهل ببديهيات الحياة ومبادىء الاديان ؟
افأن ذكرت الاشياء ببساطة فيكون هو الاستغراب !!
فهل تعرف واظن ذلك ان كل شىء بسيط فى بداية تكوينة .. النبتة الصغيرة .. مثلا .
الجبل الضخم مكون من ذرات صغيرة لا ترى بالعين ... ولكن كلنا نعرف انة مكون من ذرات
واضغر منها يوجد بداخلة .
اى مكون فى الدنيا مركب من عناصر بسيطة اذا فصلناها كان لدينا مكونات هذا المركب .
ولكى نريد حل اى مشكلة معقدة علينا ان نحللها الى عناصرها البسيطة ثم ندرس العناصر ونصنفها
امامنا فيسهل لنا حلها ذلك اذا توافرات النيات بالحل .
المهم الرغبة فى العودة الى المبادىء البسيطة التى نادت بها جميع الاديان .
انى لا اعظ ولكن اردت ان اذكر نفسى بذلك كلما قرأت او شاهدت كل يوما قتيلا او جريحا
واسئل نفسى الى هذا الحد بعدوا الا يقتربوا الى حقيقة الاشياء ؟

هانى سويلم
hanyswailam@hotmail.com
http://hanyswailam.tripod.com

مواضيع من نفس التصنيف



0 comments:

إرسال تعليق

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني