الأحد، 3 فبراير، 2008



لا أحب أنا أطيل بالكلام
وهذا أول مقال لي عبر هذه المدونة الجميلة

ولكن متي نتعلم بأن لا نرمي بعضنا البعض كعرب
بالشتائم
والتخلف
والغباء
ونحكم علب بعضنا البعض بالانتاجية
والعطاء
والتعامل مع الاخر

نحن كعرب فالحين
برمي بعضنا البعض
وننسي
عدونا
لانه أغرقنا
في شيئين
سخافة عبر ما برامج تعرض المرأة كسلعة
مثل ستار زفت وعذرا للكلمة
والفيديو كليب الذي كلما هزت فيه المرأة أكثر
زادت أموال المنتجين

تحياتي لجميع العرب وشكرا لمن نجح في تخلفنا
فقد أظهر قوته وبانت غباءنا

مواضيع من نفس التصنيف



هناك 4 تعليقات:

  1. السلام عليكم
    المدونة بطيئة للغاية
    يرجى مراجعة مدونة مبادرتنا و مشاهدة سرعتها و يمكنكم اخذ قالبها لانه سريع مثل النار

    ردحذف
  2. اعذرني يا أخي، ولكن العدو لم ينجح بمفرده في تخلفنا. من أعطاه فرصة التأثير علينا؟ ألسنا نحن؟
    لن تحل مشاكلنا أبداً إذا استمرينا في تعليق جميع أخطائنا على شمّاعة العدو.
    التخلف والغباء؟ لازال أكثر من 50% من العرب أميين لا يعرفون القراءة والكتابة، وأكثر من 99% من العرب لم يستخدموا الكمبيوتر أو الإنترنت في حياتهم
    وقس على ذلك بقية "الشتائم" التي ذكرتها
    السبب الرئيسي لجميع مشاكلنا هو كسلنا، تواكلنا وهروبنا من أي مسؤولية
    وتحياتي

    ردحذف
  3. ماذا بيدنا أن نفعل؟!
    ان كانت أغلب الاموال العربية تصرف في تخطيط واعمار في خارج البلاد العربية
    هذا هو الواقع يتطور الخارج بأموالنا ونبقى نحن في دوامة أخرى من المشاكل اللا متناهية!!

    ردحذف
  4. التخلف الذي نعاني منه

    نحن السبب فيه

    بل قل حكامنا السبب

    لانهم تركوا الحرية لاعلام فاسد وغيبوا العلماء وحكموا عليهم بالاعدام

    ما الذي يدفعنا للهرب من بلاد العرب غير تخلف العرب

    ردحذف

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني