الأحد، 4 مايو، 2008

يوم من عمرى

صحيت انهارده الصبح كلى انتعاش، منبهجه منبعجه يملأنى السرور والحبور، حد هيقولى وعلى ايه السعاده دى ايه المناسبه يعنى؟ سورى بقى مضطرة اقوله يبقى انت اكيد اكيد مش من مصر، ده انهارده ياخوانا يوم من عمرى وبما ان العمر لحظه فقد شهد هذا اليوم اللحظة الى ولد فيها الزعيم المفدى والقائد الحبيب مبارك
*****
مش عارفه ليه فى قلة مندسة مدسوسة عميلة كانت عايزة تعكنن علينا اليوم قال وتعمل اضراب، طب بالذمه مش حرام نعكنن على حد فى يوم عيد ميلاده ده حتى يوم مفترج وقهره النفس فيه وحشه قوى، خصوصا لما يبقوا تمانين سنة فى عين العدو-خمسه وخميسة كان عندنا كتكوت وفتح-

*****

اكتشفت كمان بالصدفه ان انهارده برضه عيد ميلاد الراحلة ام كلثوم، ولقيت نفسى بفتكر اغنيتها الرضا والنور، وحسيت انها تنطبق على رئيسنا وحبيبنا الذى يتمتع ان شاء الله برضا ربنا، حد هيقولى وعرفتى منين؟ هقوله الحمد لله ربنا اداله طوله العمر والحكم والمال والبنون والصحه والوش المورد، وبعدين يا ناصح منك له الحكمة بتقول رضا الرب من رضا الاب مقالتش من رضا الشعب!!
اما النور فليس بخافى عن العيــون، وهل يخفى القمر؟ ده حتى النور زايد وفــايض وســادد عين الشمس واللـى ورا الشمـس ( ربنا يرجعهم بالسلامه )

*****

المهم نزلت من بيتنا وانا حاسه انى طايرة تتردد فى اذنى اغنيه حليم ( يوم من عمرى ) بس افتكرت انه كان بيقول يوم من عمرى هو اليوم اللى اتهنيت فيه وبكيت منه وعليه، زعلت قوى من حليم بصراحه بس افتكرت انه مات قبل تولى فخامته الرئاسه فقولت لا يبقى معزور مش قصده حاجة وحشة ، انا نفسى الكام سنة اللى عدوا من عمرى قبل حكمه (هما 3 سنين ) مش بحسبهم من عمرى على راى الست، وبحقد على اختى الصغيرة اشد الحقد لانها نالت شرف المولد فى العام المبارك 1981 الذى شهد توليه زمام امرنا

*****

فضلت ماشية فى الشارع لقيت الناس رايحه وجاية عادى، امال فين الاضراب يا ظلمه هتروحوا من ربنا فين، ولا عايزين تطلعوا الراجل وحش وخلاص، ما الناس كلها فى شغلها اهى ولا حد مضرب ولا بطيخ، والمحلات مفتوحه والخير كتير وعمار يا مصر، ده حتى البنوك انهارده كانت زحمه جدا مش علشان اقتصاد البلد وقف اسبوع بسبب الاجازات والاعياد والكلام ده اطلاقا ابسليوتلى، ده لان الناس الظاهر اخدت العلاوة ونازلة تعمل بيها ودائع وحسابات فى البنك !!

*****

حتى لما روحت لبتاع الجرايد تصوروا ملقتش لا الاهرام ولا الاخبار ولا اى جريدة قومية مهلبية ، الناس من كتر فرحتها خلصت الجرايد ، كل واحد عايز يشوف التهانى والمباركات بمناسبة عيد الاعياد ، وللاسف ملقتش غير جرايد المعارضه الصفرا اللى بتقول عن حبيبنا كلام ايااه خالص ، وطبعا انا مش ممكن اشترى جريده تجيب سيرة حبيب قلبى بالبطال

*****

بصراحه بقى المفروض احنا كشعب كنا نستزوق ونلم من بعض ونجيبله هديه كده كويسة من مقامه ، الراجل مش حارمنا من حاجة ولا مخلى جهد على جهده علشان يسعدنا، بيطلبلنا الرضا نرضى، لكن احنا البعدا معندناش دم وشنا كالح ، زى القطط ناكل وننكر، ده بدل ما نلم من بعض كده نجيبله تورتاية ولا هدية كويسة ، وبعدين ماهو كله من خيره برضه، والعنوان ميتهوهش مصر الجديدة خلف محطة البنزين

*****

وبعدين فين شيرين واليسا ونانسى وهيفا وكل المطربات، مفيش واحده تخلى عندها شوية هيموجلوبين وتعملوا اغنية happy birthday زى مارلين مونرو ما عملتها لكيندى ولا هو يعنى كيندى على راسه ريشة، مناسبة زى دى مش اقل من 3 اوبريت و7 اغانى ، بطلوا بخل بقى، شعب ماسك ع القرش صحيح

*****

عموما عن نفسى قررت اقضى اليوم فى مود سعيد منشكح ، اتامل فى انجازاته، اتفكر فى مبادراته، ومسمعش كلام الناس الوحشة اعداء النجاح والانبطاح ، وادعيله من كل قلبى بطوله العمر اصل طوله العمر تبلغ الامل ، ولا يحرم ولادنا وولاد ولادنا منه
اللهم افقرنا واغنيه ، اللهم عرينا واكسيه ، اللهم امرضنا واشفيه، اللهم جوعنا واكله كباب وكفته كل يوم بسلطاته ببابا غنوجه، اللهم خليه يحلى بكل فاكهه الموسم من مانجه وتفاح وكنتالوب ومشمش وموز وكل حاجة الكيلو منها غالى ع الناس ، وبطيخ من غير بذر طبعا هو الزعيم لسه هياكل ويتفتف، فاكرينه فاضى زيكم
واهـــــــــــــــــو ده عيبنـــــــــــــــــا مش عيــــــــــــبه

مواضيع من نفس التصنيف



هناك 3 تعليقات:

  1. سلام الله عليك : على عكسك صحوت من النوم لأعيش يوما من اصعب ايام عمري ،ليس لانه يوم ميلاده ولا لان الله مد في عمره ولا حتى لان الاضراب لم يؤت ثماره، فانا من المؤمنين بان (اللي نعرفه احسن من اللى ما نعرفوش) وان (اللي يشوف مرات ابوه يعرف فضل امه) وأنا مانفسيش أعيش لحد ما اشوف (مرات ابوه )وبخاصة لو كانت مرات ابوه اسمها جيمي ! لهذا لم يكن شئ مما سبق هو ما يثير ضيقي وغيظي بل ورغبتى العارمة في البكاء...ولكن السبب الرئيسي كان جرائد النفاق القوميه- وان شاء الله سأفرد لجلالتها مقالا كاملا-لكن ما احببت قوله لك ان الشئ الوحيد الذي نجح في اضحاكي ولو لدقائق وسط حالة الاكتئاب تلك كان هو مقالك الساخر الرائع الذي سأحفظه عندي لأقرأه كلما أردت أن أعود لحالة الضحك مجددا..ولكم تمنيت أن أكتب بنفس هذه السخريه اللاذعة لاخرج نفسي من دوامة الالم لكن للاسف لم انجح حتى الآن!.. .كل التحية لك وواصلي الكتابه الساخرة فانت حقا موهوبة.

    ردحذف
  2. طبعا مقالك الساخر جميل كمقال..لكن السؤال ببساطة هو..مما تعانين أنت شخصيا..؟؟؟ وهل ضايقك فشل الاضراب وأن الناس رايحة جاية ماقيش مشاكل ؟؟ ..وما الذي يحزنك في أن الرئيس صحته جيدة..؟؟ وهل تريدين حالة من عدم الاستقرار وكل يوم رئيس و كل يوم حكومة...؟؟هل اديت ما عليك من واجب أولا..؟؟انا لست في جانب أي إتجاه إلا إتجاه العقل..الذي يسير مع استقرار بلدي ..وإذا كنت أديت ماعليك من واجب علي الأقل في محو أمية بعض المواطنين البسطاء ليستطيعوا أن يفكروا مثلي و مثلك و عندها يمكن أن يطالبوا هم بحقوقهم بعد أن يؤدوا واجباتهم..لأمكنني أن استمتع أكثر بمقالك ذو الأسلوب الجميل..لكن ليته يكون في إتجاه إيجابي يفيد ولا يضر..لأن مصر مش ناقصة...!!!

    ردحذف

ليصلك جديد المدونة

ادخل بريدك الالكتروني